أخبارالتنمية المستدامة

خطوات إنتاج أزولا بالمنزل لتغذية الماشية وأبقار الحليب

الازولا.. مثبت للنيتروجين ومصدر للسماد الأخضر يكافح الحشائش والبعوض ويساعد في استصلاح التربة المالحة وإنتاج الطاقة الحيوية

كتب: محمد كامل

الازولا هو نبات مائي يتكون من جزع قصير يضم إليه مجموعة من الجذور التي تتدل في الماء، وعليه تنبت الأوراق بالتناوب، ويتكون كل منها من فص ظهري سميك يحتوي على الكلوروفيل الأخضر، وفص بطني نحيف عديم اللون قليل السمك، حيث يتراوح قطر النبات من 1-2.5 سم، وهناك أنواع يصل قطرها إلى 15سم، ونباتات أزولا ثلاثية الشكل أو متعددة الأضلاع، وتطفو فوق سطح الماء فردية أو على شكل حصيرة على الماء، مثل مظهر السجاد الأخضر الداكن إلى المحمر.

أماكن تواجد نبات الأزولا

يقول الدكتور خالد سالم، أستاذ البيوتكنولوجيا، بمعهد الهندسة الوراثية والتكنولوجيا الحيوية جامعة مدينة السادات، إن الأزولا بات ينمو في البرك والخنادق، وحقول الأرز في المناطق الدافئة والمعتدلة في جميع أنحاء العالم، وأن المياه هي الشرط الأساسي للنمو والتكاثر، وذلك لأن النبات شديد الحساسية لنقص المياه، وعلى الرغم من أن أزولا يمكن أن تنمو على أسطح طينية مبللة أو مبتلة، فإنها تفضل حالة الطفو، وتستطيع الازولا البقاء على قيد الحياة ضمن درجات من الأس الهيدروجيني pH، يتراوح من 3.5 إلى 10، ولكن النمو الأمثل يلاحظ في نطاق من الأس الهيدروجيني pH يتراوح من 4.5 إلى 7.

نبات الأزولا

استخدامات نبات الأزولا

أضاف سالم تستخدم الأزولا في تغذية الماشية، إما في شكل طازج أو مجفف، ويمكن إعطائها مباشرة أو مختلطة مع المركزات إلى الأبقار، والدواجن، والأغنام، والماعز، والأرانب، ويستغرق الأمر بضعة أيام حتى تعتاد الحيوانات على طعم الأزولا، لذلك من الأفضل إطعامها بالمركزات في المراحل الأولى، موضحاً أنه عندما يستخدم السماد البلدي كسماد في أحواض أزولا الخلفية يجب غسل أزولا بالماء العذب لإزالة رائحة السماد البلدي.

درجات الحرارة وتأثيرها على النبات

وتابع سالم تعتمد درجة الحرارة المثلى للنمو وتثبيت النيتروجين على مختلف أنواع الأزولا وعادة ما تكون في نطاق 20-30 درجة مئوية على الرغم من أن Azolla mexicana أكثر نمو مع درجات الحرارة فوق 30 درجة مئوية و لكن ارتفاع درجات الحرارة عن هذه الدرجة قد ينخفض النمو حتى يبدأ النبات في الموت عند درجات حرارة أقل من 5 درجات مئوية وأكثر من 45 درجة مئوية.

وأوضح د. سالم أن الازولا تنمو بشكل أفضل في الظل الجزئي 25-50 ٪ من أشعة الشمس الكاملة وينخفض النمو بسرعة تحت الظل الشديد أقل من 1500 لوكس وأن أكثر من 50٪ من ضوء الشمس الكامل يقلل من التمثيل الضوئي وتتراوح الرطوبة النسبية المثلى لنمو أزولا بين 85 الي 90٪ وتصبح أزولا جافة وهشة عند رطوبة نسبية أقل من 60٪.

نبات الأزولا

طرق زراعة الأزولا

وعن طرق زراعة الأزولا يقول د. سالم أن زراعة الأزولا بنجاح يتطلب استخدام كمية معينة من السماد الفوسفوري حوالي 0.5 إلى 1 كجم للفدان في الأسبوع ولكن هذا لا يعني بالضرورة زيادة في كمية الأسمدة الفسفورية اللازمة لإنتاج محصول أرز بل تعطي 250 جرام للمتر المربع يوميا.

 

نبات الأزولا

خطوات إنتاج أزولا بالمنزل لتغذية الماشية

وأوضح سالم طريقة إنتاج الأزولا أنه في البداية يجب على المزارع اختيار بركة مظللة بالقرب من المنزل وذلك لضمان الصيانة المنتظمة والمتابعة ووجود مصدر للمياه موضحاً أن مساحة 4الى 4.5 متر مربع وعمق 10الى 15 سم ينتج حوالي 2 كجم من أزولا الطازجة يوميا وهو ما يكفي لتغذية أبقار الحليب ويجب فرش قطعة مشمع بلاستيكية في البركة وتأمينها بشكل صحيح.

ولبدء نمو أزولا يقول سالم يجب إضافة تربة خصبة مستخلصة ممزوجة السماد البلدي والماء، ويجب تطعيم البركة بزراعة أزولا الطازجة بحوالي 800 جرام لبركة مساحتها 2 متر مربع ويتم الحفاظ على المحصول بتطبيق حوالي 1 كجم من السماد البلدي و80-100 جرام من السوبر فوسفات كل أسبوعين ويكون المحصول الأول جاهزًا خلال 15-20 يومًا وبعد ذلك يمكن حصاده يوميًا ويجب تفريغ البركة مرة كل ستة أشهر ويجب تجفيف أزولا المنتجة الزائدة في الظل لاستخدامها لاحقا.

نبات الأزولا

فوائد الأزولا البيئية

وتحدث د. خالد سالم أن نبات الأزولا له العديد من الفوائد البيئة والتي منها:

تثبيت النيتروجين واستخدامه كسماد أخضر

قدرته على إصلاح النيتروجين وخاصة في حقول الأرز تحت ظروف غمر المياه حيث لا يمكن للبقوليات المثبتة للنباتات أن تنمو وهو أيضا مصدر للسماد الأخضر لزراعة الارز في غضون 25 إلى 35 يوماً فتستطيع أزولا بسهولة إصلاح ما يكفي من النيتروجين لمحصول أرز من 4 إلى 6 طن / هكتار خلال موسم الأمطار أو محصول يتراوح من 5 إلى 8 طن / هكتار تحت الري خلال موسم الجفاف وتساهم الازولا أيضا في الحفاظ على خصوبة التربة من خلال توفير الدبال الغنية بالمغذيات من خلال تحللها.

حدود تطاير النيتروجين

من خلال تقليل شدة الضوء تحت الماء يمنع الازولا عملية التمثيل الضوئي للطحالب والزيادة اللاحقة في تطاير الأس الهيدروجيني وNH3. لأن ما يصل إلى 50 ٪ من الأسمدة النيتروجينية المستخدمة في حقول الأرز تضيع في التطاير كما يمكن أن تساعد أزولا في تقليل كمية الأسمدة النيتروجينية في محاصيل الأرز.

مكافحة الحشائش

وقد لوحظ تجريبيا من قبل مزارعي الأرز أن الأزولا يمنع نمو بعض الحشائش المائية عن طريق تشكيل حصيرة سميكة تحرم شتلات الأعشاب الضارة من أشعة الشمس بينما تمنعها ميكانيكيا من الظهور.

السيطرة على البعوض

اقتُرحت قدرة أزولا على منع تكاثر البعوض، وبالتالي انتشار الأمراض في أوائل القرن العشرين ومن هنا جاء اسم سرخس البعوض حيث أظهرت تجربة صينية في ظروف مضبوطة أن الغطاء الكامل أو 2/3 من أزولا يمكن أن يمنع أو يحد من وضع البيض في البعوض ولكنها حدت من ظهور الحشرات البالغة وتم تأكيد هذه النتائج في وقت لاحق في التجارب الميدانية التي أظهرت أن كثافة اليرقات انخفضت بشكل كبير عندما تم تغطية 75 ٪ من سطح الماء بواسطة أزولا ومع ذلك هناك بعض الشكوك حول كفاءة الأزولا في مكافحة البعوض لأن التغطية اللازمة للتخفيض الكبير في أعداد البعوض قد يكون من المستحيل الحصول عليها عمليا.

نبات الأزولا

المعالجة البيولوجية

يمكن أن تجمع الأزولا كميات مفرطة من الملوثات مثل المعادن الثقيلة والمواد المشعة والأصباغ ومبيدات الآفات، ولهذا السبب، تم دراستها واختبارها على نطاق واسع منذ عام 2000 كمرشح للإصلاح البيولوجي لمياه النفايات والنفايات السائلة.

منافع بيئية

وتشمل الفوائد الأخرى المذكورة في الدراسات الأكاديمية استصلاح التربة المالحة وإنتاج الغاز الحيوي والطاقة الحيوية.

نظم الزراعة المتكاملة

وقد تم تصميم العديد من النظم الزراعية المتكاملة، حيث يمكن أن تكمل مجموعات من أزولا والأرز (أو محصول آخر) والأسماك والبط بعضها البعض.

تابعنا على تطبيق نبض

Comments

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: