أخبار

محمود محيي الدين يؤكد التزام فريق رواد المناخ بتعزيز التواصل بين جميع الأطراف لتسريع التنفيذ والوفاء بالالتزامات

رئاسة COP27 تتعاون مع لجان الأمم المتحدة لاستضافة سلسلة "المنتديات الإقليمية حول المبادرات المناخية لتمويل العمل المناخي"

 كتب عمرو حمدي 

شارك الدكتور محمود محيي الدين ، رائد المناخ للرئاسة المصرية لمؤتمر أطراف الأمم المتحدة للتغير المناخيCOP27، بأسبوع المناخ بأمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي، والذي تستضيفه جمهورية الدومينيكان خلال الفترة من 18 الى 22 يوليو بحضور لفيف من كبار المسؤولين وممثلي القطاع الخاص والمجتمع المدني وكذلك الأمم المتحدة.

أكد الدكتور محمود محيي الدين ، خلال كلمته التي ألقاها بالجلسة الافتتاحية، على ضرورة دفع العمل الاقليمي وتعزيز الاستراتيجيات الإقليمية للتصدي لأزمة المناخ، مشيرا الى الدور الذي تلعبه أسابيع المناخ كحلقة وصل تربط جميع المسؤولين عن تنفيذ الإجراءات والحلول.

كما أشار الدكتور محيي الدين إلى تأثر أمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي بتغير المناخ، مما يتطلب تعزيز إجراءات التكيف وتحقيق الصلابة للتعامل مع آثار تغير المناخ.

وشدد الدكتور محيي الدين على التزام فريق رواد المناخ بتعزيز التواصل بين الجهات الفاعلة غير الحكومية والحكومات الوطنية لتسريع عملية التنفيذ والوفاء بالالتزامات.

قضية التمويل وكيفية تسريع التدفقات المالية

الجلسة الافتتاحية حضرها رئيس جمهورية الدومينيكان، ووزراء البيئة والمناخ المشاركين وممثلو الأمم المتحدة والمؤسسات المالية الاقليمية، حيث تطرق الدكتور محيي الدين في حديثه الى قضية التمويل وكيفية تسريع التدفقات المالية إلى المناطق النامية، وأشار الدكتور محيي الدين الى ضرورة تحويل الالتزامات إلى أفعال، وترجمة الزخم الناجم عن حملات السباق نحو الصفر والسباق نحو الصلابة الى مشاريع وخطط عمل فعالة.

وفي السياق ذاته، أكد الدكتور محيي الدين على ضرورة توسيع نطاق التمويل، لاسيما في الأسواق الناشئة والاقتصادات النامية، مشيرا الى التعاون مع رئاسة مؤتمر أطراف الأمم المتحدة للتغير المناخي COP27 والخمس لجان اقتصادية التابعة للأمم المتحدة لاستضافة سلسلة من “المنتديات الإقليمية حول المبادرات المناخية لتمويل العمل المناخي وأهداف التنمية المستدامة” .

كما أشار الدكتور محيي الدين الى ضرورة التعاون مع الشركاء بتحالف جلاسكو المالي من أجل الانبعاث الصفري GFANZ لضمان تحول التزامات القطاع الخاص بشكل عاجل إلى تدفقات.

أولويات مؤتمر الاطراف للتغير المناخيCOP27

كما شارك الدكتور محيي الدين بالمائدة الوزارية المستديرة التي نظمتها الأمم المتحدة، حيث تضمنت تلك الجلسة تبادل وجهات النظر بشأن المفاوضات والجهود والمخاوف المتعلقة بتنفيذ ميثاق غلاسكو للمناخ وتوقعات الدورة السابعة والعشرين لمؤتمر أطراف الأمم المتحدة للتغير المناخي المزمع اقامته بشرم الشيخ نوفمبر المقبل.

وقد أبرز الدكتور محيي الدين خلال الجلسة الوزارية أولويات مؤتمر الاطراف للتغير المناخيCOP27 ، مؤكدا أن نجاح هذا المؤتمر يتطلب تركيز جميع الجهات الفاعلة غير الحكومية والحكومات على التنفيذ والعمل المناخي وأيضا ربط التمويل بالمشاريع، كما أكد الدكتور محيي الدين على التزام رواد المناخ بتعزيز التعاون لتسريع وتيرة العمل، وخلق حلقة وصل بين الجهات الفاعلة غير الحكومية والحكومات.

تابعنا على تطبيق نبض

Comments

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: