أخبارالتنمية المستدامة

للحفاظ على الثروة السمكية.. ابتكار جديد لمراقبة المزارع السمكية باستخدام تقنية إنترنت الأشياء

الجهاز يعمل على مراقبة دراجات الحرارة وحموضة المياه والبكتريا داخل الاحواض باستخدام السونسر لضمان سلامة المنتج

كتب : محمد كامل

يمكن مراقبة المزرعة بالكامل عن طريق الموبايل ابلكيشن

تعد مشكلة الأمن الغذائي من المشاكل التي باتت تهدد المجتمعات نتيجة لزيادة عدد السكان، وقلة الموارد الطبيعية، فأصبح يتطلب استغلال الإمكانيات المتواجدة وتطويرها بأقل التكاليف للحفاظ على هذه الموارد دون حدوث أي هدر، وبما أن الأسماك هي مصدر مهم للبروتينات والفيتامينات، اختارت مصر التوسع في المزارع السمكية حتى وصل إنتاجها سنويا 80% من الاستزراع السمكي ،و20 % من المصايد الطبيعيه، لذلك نحتاج إلى آليات وتطورات جديدة في عمليات تربية الأسماك لضمان سلامة الإنتاج والمحافظة على الثروة السمكية واستمرارها.

الحفاظ على الثروة السمكية

استطاع المهندسان حسام فتحي وفيصل يحيي، خريجا كلية الهندسة قسم نظم الاتصالات والالكترونيات بجامعة أكتوبر للعلوم الحديثة والآداب إلى إحداث إبتكار جديدة، وهو عبارة عن مراقبة نظام الإستزراع السمكي باستخدام تقنية أنترنت الأشياء يهدف المشروع إلى تطبيق تقنية إنترنت الأشياء، وهى المراقبة للأحواض السمكية من أجل زيادة إنتاجيتها وتقليل الاحتياج إلى العامل البشرى، وكذلك تقليل التكلفة في إجراء تحاليل للمياه كل فترة، ودفع أموال كثيرة.

الحفاظ على الثروة السمكية

كشف حسام، أن المشروع يعمل عن طريق مجموعة من السونسر أحدهم لمراقبة دراجات الحرارة لأن هناك أسماك مثل البلطي تتوقف عن الأكل عند درجة حرارة 16 ، وبينما عند درجة حرارة 10 ، يحدث وفيات للأسماك فالسونسر يعمل على مراقبة درجات الحرارة وفى حالة حدوث ارتفاع لدرجات الحرارة، هناك ما يسمي يبدأ الهواء يعمل على تقليل درجة الحرارة، وتكسير جزيئات الامونيا، ويتم ذلك من خلال السونسر بالتحكم.

واستكمل فيصل، هناك سونسر لقياس حامضية المياه ،وأخر لقياس مستوى المياه في الأحواض، وأخر للبكتريا في حالة حدوث تلون للمياه باللون الأخضر، مما يؤكد على وجود طحالب وبكتيريا، وفى حالة ظهور اللون الاحمر بما يعنى وجود دم فيحدث بوجود بكتريا في الأحواض ،وبالتالي يتم إنقاذ الأسماك من النفوق.

الحفاظ على الثروة السمكية

واضاف حسام، هذه المعلومات يتم برمجتها على بورده، وربطها بالموبايل ابلكيشن والكومبيوتر، لمراقبة المزرعة بالكامل في حالة حدوث أي مخاطر، ويمكن ايضا لمراقبة أكثر من مزرعة سمكية، كما تم تزويد المشروع بنظام صرف للمياه من الأحواض السمكية وإستخدامها في زراعات نباتيه فهي مفيدة جدا للنباتات، لأن المياه تحتوي علي الأمونيا، ولكن بعد عمل إختبار للمياه وضمان خلوها من الجراثيم .

تابعنا على تطبيق نبض

Comments

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: