أخبار

سفير مبادرة الشباب نور النبوي يشارك في جلسة عن حلول مناخية مبتكرة من شباب أفريقيا في Cop27

شارك سفير المبادرة العالمية للأمم المتحدة في مصر “شباب بلد”، الفنان الشاب نور النبوي جلسة استعرضت حلولاً مبتكرة لأزمة المناخ قدمها شباب من مختلف أنحاء أفريقيا، وذلك أثناء مشاركته في الدورة 27 لمؤتمر الأمم المتحدة المعني بتغير المناخ “قمة المناخ” في شرم الشيخ ضمن الوفد الممثل للمبادرة في المؤتمر.

وكان ما اهم ما صرح به نور النبوي انه على الشباب ان يؤمن بما يفعل ليصل الى اهدافه كما اكد على اهمية دور القطاع الخاص بمبادرة “شباب بلد” فهي لا تقل اهميه عن الدور الحكومي او مؤسسات المجتمع المدني الى جانب دور الشباب

استعرضت الجلسة الحلول المبتكرة لمخاطر التغير المناخي، والتي أنجزها مخيم تدريب نظمه برنامج الأمم المتحدة الانمائي في الغردقة على مدى 6 أسابيع لشباب من مختلف أنحاء أفريقيا في أكتوبر الماضي، كجزء من جهود البرنامج لتسريع الاستجابة للتحديات الحاسمة في المجتمع وزيادة الوعي بتأثير تغير المناخ.

وقال المصري خلال مشاركته، إن “الحلول التي قدمها الشباب تمت صياغتها من خلال منهجية ابتكار مخصصة للعمل المناخي، أعدها برنامج الأمم المتحدة الانمائي.

وأنتج المشاركون العديد من الحلول المتكاملة للتعامل مع جوانب مختلفة للأزمات المناخية، وهو ما يعزز رؤية مبادرة شباب بلد التي تسعى إلى تمكين الشباب ونقلهم من مرحلة التعلم إلى الكسب ومنحهم الفرصة للمشاركة الإيجابية في المجتمع.”

جلسة بعنوان حلولاً مبتكرة لأزمة المناخ

وإلى جانب المصري، يشارك في قمة المناخ سفراء “شباب بلد” الفنانان الشابان أحمد داش وأمير المصري وﻻعبة الجمباز الإيقاعي الأولمبية حبيبة مرزوق، حيث يعملون على نشر التوعية بالمبادرة، ويحضرون جلسات وفعاليات أثناء المؤتمر، الذي يعقد في الفترة من 6 إلى 18 نوفمبر، لاستعراض وجهات نظر الشباب في مختلف جوانب وتأثيرات التغير المناخي وكيفية التعامل معها.

وشارك السفراء أيضا في الاجتماع الأول للمجلس الاستشاري للمبادرة الذي عقد على هامش قمة المناخ، وذلك في بدء ممارسة المجلس مهامه كجهة مسؤولة عن القرارات الاستراتيجية الخاصة بالمبادرة التي تمثل أول شراكة في مصر بين القطاعين الحكومي والخاص والشباب.

وعلى هامش مشاركتهم في قمة المناخ التي تستضيفها شرم الشيخ بمحافظة جنوب سيناء، يقوم سفراء “شباب بلد” أيضاً بزيارات ميدانية لمشاريع ريادية في سيناء تتعلق بالمناخ ويتولى تشغيلها شباب، بهدف تسليط الضوء على الفرص المتاحة لرواد الأعمال في هذا المجال ولتشجيع الشباب على الاستفادة من فرص الأعمال في مجال التعامل مع التغير المناخي واحتواء تأثيراته.

وتطمح “شباب بلد”، التي أطلقت أثناء منتدى شباب العالم في شرم الشيخ في يناير الماضي تحت رعاية السيد رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي، إلى أن تكون المنصة الوطنية المستدامة للشركاء متعددي الأطراف الذين يعملون معاً لضمان أن يكون جميع الشباب في مصر الذين تتراوح أعمارهم بين 10 و 24 عامًا إما مسجلين في التعليم، أو موظفين، أو لديهم المهارات الكافية للتوظيف، أو لديهم فرص ريادة أعمال، ويشاركون بشكل إيجابي في المجتمع بحلول عام 2030 .

ويصل عدد الشريحة العمرية التي تستهدفها المبادرة في مصر إلى 28 مليون نسمة يشكلون 27 في المئة من عدد السكان.

تابعنا على تطبيق نبض

Comments

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: