وجهات نظر

د.عبد الفتاح محمود: ركام مخلفات البناء والهدم .. منتج أخضر يساعد البيئة على الشفاء من امراضغ التلوث

محاضر واستشاري في أنظمة الجودة والبيئة

تعتبر إدارة المخلفات من الأساليب أو الطرق القديم الحديثة التى يجب أن تمتلكها أى دولة للتقدم، فالمخلفات ما هى إلا كنوز مخبأة من ينجح فى الإستفادة منها يستطيع أن يحقق نما إقتصاديا .

فإدارة المخلفات هي مجموعة من العمليات التى بواسطتها يتم التخلص الأمن من المخلفات من مصدرها وبصفة نهائية.

وهذه العمليات تختلف حسب البيئة والثقافة، وعدد السكان، وأيضا المستوى الاجتماعى، وتتضمن تلك العمليات عمليات خاصة بالنقل واسلوبه مع إختلاف نوع المخلف، وأساليب الجمع التى يتم اتباعها وعمليات المعالجة التى تختلف بحسب كل مخلف، وأسلوب معالجته وتكلفة تلك المراجعة، بالاضافة إلى كيفية التخلص الأمن، وهو الهدف الأساسي لإدارة المخلفات.

ولكن هذا إذا نظرنا للمخلف على أنه شئ سلبى أم فى حالة لوكانت النظرة إيجابية فهنا تبدأ القوانين والإرشادات فى الظهور ليس فقط للتخلص من المخلف بل لإعادة إستخدامه وتدويره مرة أخرى بما يعود بالنفع على المجتمع وهنا يكون للدولة دورا مهم فى التعامل مع هذا التوجه بشكل متكاتف مع اجهزتها والمجتمع المدنى لديها وذلك لدراسة كل ما يتعلق عن تلك المخلفات وهنا يظهر بعض المطلحات الجديدة التى لم تكن مدرجة فى السابق هو التكلفة المباشرة والتكلفة غير المباشرة للمخلف

ومع توافر امكانية اعادة استخدام الركام الناشئ من عمليات هدم المبانى ظهرت الحاجة لمعرفة كم الفوائد او المميزات البيئية التى يمكن الحصول عليها فى هذا الشأن لذلك ظهرت العديد والعديد من الافكار الخاصة بما هو المردود المالى والبيئى لهذه العمليات مما استوجب تفسير كل عملية على حدة لاعادة الاستخدام من حيث كمية الملوثات بالاضافة للمخلفات والطاقة المستهلكة ويمكن تقسيم عملية اعادة التدوير لهذا النوع من الركام الى عدة عمليات هى:

1 – عملية الجمع

عملية الجمع من أولى العمليات التى تهتم بها تلك الصناعة فمخلفات الهدم والبناء ان لم يتواجد لها مناطق للتجميع سيتم تركها فى العديد من الأماكن والطرق وهو ما يعمل على تلويث التربة والهواء وهنا لكى تتم هذه الصناعة بطريقة فعالة يجب عمل مناطق للتجميع او يتم عمل وحدات متحركة للتجميع لتلك المخلفات المقصود هنا مخلفات البناء والهدم التى يمكن ان تختلط بالمخلفات البلدية ومخلفات أخرى بشكل يؤدى لظهور مرحلة الانتقاء او الفصل وهى المرحلة التالية لعملية الجمع وعملية الجميع لا تحتاج فقط لمكان للتجميع ولكنها تحتاج لأدوات لعمل الجمع وهو ما يؤدى لاستهلك قدر من الطاقة والمتمثلة فى الوقود الاحفورى بالاضافة الى الطاقة الكهربائية التى تساعد فى عملية الفصل للمعادن مع وجود العامل البشرة للفصل اليدوى للمخلفات البلدية وغيرها من المخلفات.

2 – عملية النخل الأولية

وهى عملية تعنى ان يتم اختيار المخلفات الاقل حجم من مخلفات البناء والتى تعتبر جاهزة هى ناتج عن عمليات الجمع دون اى تدخل من قبل الكسارات وتكون فى صورة احجام مختلفة لذا يتم عمل نخل لها وتخزينها فى شكل اكوام وفقا لحجم هذا الركام وتجهيز الاجزاء الكبيرة للعمليات التالية.

3 – عملية التكسير الأولية

بعد عملية الفصل للاجزاء الكبيرة عن الصغيرة يتم الدخول فى عملية التكسير الأولى وهى فى الغالب يدوية لتهيئة كتل المخلفات للدخول فى عملية التكسير التالية بواسطة الكسارات وهذه المرحلة تستلزم اخد الاحتياطات الكاملة للسلامة للاشخاص القائمين على هذا العلم.

4 – عملية التكسير النهائية

يتم دخول الاجزاء التى تم تكسيرها لحجم مناسب للكسارات بحيث تقوم الكسارات بانتاج احجام مختلفة للركام كل تلك الاحجام يتم تجهيزها للمرحلة التالية وهى مرحلة النخل النهائى ولكن قبل ذلم يتم امرار المنتج الذى تم تصنيع على مجال مغناطيسى لجذب اى قطع معدنية كانت بداخل الكتل الكبيرة لمخلفات البناء.

5 – مرحلة النخل النهائى

وهى مرحلة كمرحلة النخل الابتدائى يتم فصل المكونات بها بشكل حجمى ثم وضعها على شكل اكوام وفقا للحجم ثم يتم تمريرها على سيور لعملية الغسيل والدخول فى عملية التجفيف.

6 – المنتج النهائى والنقل والبيع

يتم نقل المنتج النهائى الى مسطحات لتمام عمل التجفيف بعد الغسيل بالماء للتخلص من الطحن الناعم وايضا جزء من الاملاح وغيرها من المواد الغير مرغوب بها وهنا يكون المنتج النهائى جاهز لعملية البيع وفقا لحجمه مع اجراء التى نص عليها الكود المصرى للخرسانة والمواصفات المصرية.

لذا تعتبر المخلفات هى كنوز مخبأة وموارد مخفية من ينجح فى الإستفادة منها يستطيع أن يحقق نموا إقتصاديا وادارة جيدة للموارد ومهما اختلفت الاستراتيجيات ومهما اختلفت العمليات فان الهدف الرئيسى فى النهاية هو الاستفادة القصوى من هذا المورد .

فإدارة المخلفات هي مجموعة من العمليات التى يتم بواسطتها التخلص الأمن من المخلفات من مصدرها وبصفة نهائية وهذه العمليات تختلف حسب البيئة والثقافة وعدد السكان وايضا المستوى الإجتماعى .

بالاضافة لمستوى الوعى وتتضمن تلك العمليات عمليات خاصة بالنقل واسلوبه مع إختلاف نوع المخلف وهنا يجب توخى الدقة فى اسلوب النقل وايضا معدل استهلاك الوقود والابنعاثات الناتجة عن هذا .

بالاضافة الى اساليب الجمع التى يتم اتباعها سواء من المنبع او من محطات التجميع وعمليات المعالجة التى تختلف بحسب كل مخلف واسلوب معالجته وتكلفة تلك المعالجة بالاضافة الى كيفية التخلص الأمن من متبقيات المعالجة وهو الهدف الاساسى لإدارة المخلفات.

 

تابعنا على تطبيق نبض

Comments

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: