أهم الموضوعاتأخبارالتنمية المستدامة

بعقول مصرية وشراكة يابانية.. تصنيع جهاز لإنتاج المياه من الهواء يوفر 16 لترًا يوميًا

الجهاز يعمل بالكهرباء والطاقة الشمسية.. وتم تعديله ليناسب الظروف المناخية المصرية والعمل في درجة حرارة 45 مئوية

شرم الشيخأسماء بدر

نجحت وزارة الإنتاج الحربي من خلال مركز التميز العلمي والتكنولوجي، في التغلب على مشكلة المياه ومحدودية الموارد المائية بتصنيع جهازًا لإنتاج مياه صالحة للشرب من الهواء الجوي وباستخدام الرطوبة الموجودة به، يعمل بالكهرباء وبالطاقة الشمسية أيضًا ويمكنه أن يوفر نحو 16 لترًا من المياه يوميًا، وتشارك به الوزارة في الجناح الأكاديمي على هامش مؤتمر المناخ COP27 المنعقد في مدينة شرم الشيخ.

يكشف الدكتور محمد صلاح الجمل، مساعد رئيس مجلس إدارة مركز التميز العلمي والتكنولوجي التابع لوزارة الإنتاج الحربي، تفاصيل عمل الجهاز وفكرته المميزة، حيث يتغلب على محدودية الموارد المائية وإيجاد مصدر متجدد للمياه من الهواء.

جهاز لإنتاج المياه من الهواء الجوي

ويقول صلاح في حديث خاص لـ المستقبل الأخضر على هامش مشاركته في مؤتمر المناخ COP27، إن الجهاز نِتاج شراكة مصرية يابانية مع شركة ميزوها اليابانية، وتعتمد فكرته على إيجاد مصدر متجدد للمياه من الهواء الجوي من خلال تكثيف بخار المياه، وتقليل الحِمل الحراري والرطوبة في الهواء الجوي، وتأمين الطاقة عن طريق توليد وتخزين الكهرباء باستخدام الألواح الشمسية، فضلًا عن إمكانية النقل بالمركبات.

ينتج الجهاز 16 لترًا من المياه الصالحة للشرب يوميًا، وصُمَّم للعمل في ظروف معينة، فوفقًا للكود الياباني يتحمل الجهاز رطوبة بنسبة 70% ودرجات حرارة تصل إلى 30 درجة مئوية، لكن مركز التميز العلمي والتكنولوجي عدّل على تلك المواصفات لتلائم والظروف المناخية المصرية وخاصة الأجواء الصحراوية، إذ يعمل في درجات حرارة تصل إلى 45 درجة مئوية ويتحمل رطوبة تتراوح ما بين 40 إلى 45%، بالإضافة إلى تعديله للعمل بالطاقة الشمسية والاستفادة منه في المناطق الصحراوية والنائية.

شرائح كبيرة يمكنها الاستفادة من جهاز إنتاج مياه شرب صالحة من الهواء الجوي، منها الجامعات والمدارس حيث يعمل على سحب الرطوبة الموجودة في الهواء الجوي وتحويلها إلى مياه صالحة، فضلًا عن استخدامه في المؤسسات المصرية والبنوك وغيرها، سواء توفرت مصادر للكهرباء أو الطاقة الشمسية.

جهاز لإنتاج المياه من الهواء الجوي

وعلى الرغم من الإنتاجية المعقولة للجهاز والتي تصل إلى 16 لتر مياه يوميًا، فإن استهلاكه للكهرباء منخفض، إذ يبلغ نصف كيلو وات في الساعة الواحدة، وبحسبة بسيطة يوفر الجهاز حوالي 1500 جنيهًا شهريًا متوسط شراء جالون مياه معدنية للشرب، وتعمل وزارة الإنتاج الحربي من خلال هيئاتها القومية على إيصال متوسط عمر الجهاز ما بين 10 إلى 15 عامًا، يبلغ سعر الجهاز في اليابان 3000 دولار، لكن من المخطط أن يصل سعر الجهاز في مصر أقل من 1500 دولار ليناسب السوق المصرية.

جهاز لإنتاج المياه من الهواء الجوي

حلول تواجه تحديات تغير المناخ

الجدير بالذكر، أن يوم 17 نوفمبر الجاري يوافق يوم الحلول في مؤتمر المناخ COP27، حيث تتراوح الحلول الممكنة لمجموعة واسعة من تحديات تغير المناخ من الحلول الشاملة والشاملة مثل تخضير الميزانيات الوطنية، أو المدن المستدامة، والعمل متعدد المستويات والنقل المستدام، إلى الحلول القطاعية مثل إدارة النفايات، وبدائل البلاستيك والمباني الخضراء، والاستفادة من مصادر المياه المحدودة، المزيد من الحلول المحددة المنبثقة عن القطاع الخاص والشركات الناشئة التي تجلب الإبداع والابتكار في الجهود المبذولة للتعامل مع تغير المناخ.

جهاز لإنتاج المياه من الهواء الجوي

وبحسب الموقع الرسمي لمؤتمر المناخ COP27، تعد المدن المستدامة والمباني الخضراء والبنى التحتية المرنة جزءًا من النقلة النوعية المتوخاة في العقد الحاسم وما بعده، بهدف تحقيق تنفيذ تحويلي بناءً على المنجزات المتفق عليها بموجب اتفاقيات مختلفة وتعهد طموح آخر للحد من تأثيرات المناخ والنظر في دور المدن في مكافحة تغير المناخ.

تابعنا على تطبيق نبض

Comments

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: