أخبارالطاقة

الهيئة الاقتصادية لقناة السويس: الاستثمار في الوقود الأخضر فرص استثمارية لخدمة العالم خلال 50 عاماً مقبلة

شارك وليد جمال الدين رئيس المنطقة الاقتصادية لقناة السويس في جلسة عامة لمنتدى الأعمال الذي عقده مجلس الأعمال المصري البريطاني تحت عنوان “الانتقال بين التجارة والاستثمار إلى الاقتصاد الدائري” وبمشاركة السيدة Shevaun Haviland مدير عام غرف التجارة البريطانية .

وخلال المنتدى، أكد رئيس المنطقة الاقتصادية لقناة السويس، على تدعيم المنطقة حالياً بالمشاريع المستدامة والاقتصاد الدائري، حيث تعمل الهيئة على الخطط الاستراتيجية التي ترتكز على صناعات مستهدفة بعينها تحقق التنمية والاستدامة ضمن رؤية الدولة المصرية 2030، وعرض على المشاركين ما تضمه المنطقة من 4 مناطق صناعية و6 موانئ محورية والتي تخدم التجارة العالمية من خلال موقعها الجغرافي المطل على البحرين المتوسط والأحمر وما تحتويه من مناطق صناعية متكاملة في السخنة وشرق بورسعيد، وجاهزية المنطقة الاقتصادية من مرافق وبنية تحتية لاستقبال الاستثمارات في القطاعات الصناعية المستهدفة.

وليد جمال الدين رئيس المنطقة الاقتصادية لقناة السويس

كما استعرض رئيس المنطقة الاقتصادية الصناعات المستهدفة والتي تم تحديدها وفقاً لأولويات الدولة المصرية ومناخ الاستثمار في المنطقة بالتوازي مع احتياجات الأسواق العالمية مما يسهل فتح آفاق التعاون مع المستثمرين.

وفي هذا السياق، أوضح الخطوات البناءة التي قامت بها المنطقة الاقتصادية في ملف الهيدروجين الأخضر الذى سيخدم العالم على مدى الخمسون عاماً المقبلة، حيث قامت الهيئة بتوقيع 16 مذكرة تفاهم لإنتاج الوقود الأخضر، مشيراً إلى إطلاق رئيس الجمهورية إشارة بدء الأعمال في أول مشروع لإنتاج الهيدروجين الأخضر في منطقة السخنة داخل المنطقة الاقتصادية.

جلسة عامة لمنتدى الأعمال بعنوان “الانتقال بين التجارة والاستثمار إلى الاقتصاد الدائري”

وخلال اللقاء، أثنى الحضور على أداء المنطقة الاقتصادية لقناة السويس والمشروعات التي تم الإعلان عنها مؤخراً، مما يشجع المستثمرين على ضخ الاستثمارات داخل المنطقة لما تتمتع به من إمكانيات حيث أنها الوجهة الحقيقية للاستثمار في هذا الوقت.

تابعنا على تطبيق نبض

Comments

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: