أخبارتغير المناخ

الرئيس البرازيلي لولا دا سيلفا يخطط لطلب استضافة مؤتمر المناخ COP30 في 2025

قالت مصادر، إن الرئيس البرازيلي المنتخب لويس إيناسيو لولا دا سيلفا، سيعرض استضافة قمة تغير المناخ في المستقبل، وذلك خلال حضوره الأيام القادمة مؤتمر شرم الشيخ COP27، وقد يكون الطلب لعقد مؤتمر الأطرافCOP30في عام 2025، حيث لم يتم إعلان الدولة المضيفة بعد.

هيئة وطنية جديدة للمناخ

يخطط لولا للإعلان عن إصلاح شامل للسياسات البيئية البرازيلية في قمة شرم الشيخ، وإنشاء هيئة وطنية جديدة للمناخ للإشراف على جهود جميع الوزارات والوكالات لمكافحة الاحتباس الحراري.

يذكر أن مؤتمر الأطراف المقبل COP28، سيعقد في الإمارات العربية بدبي ، بينما COP29، في 2024 مقرر له أن أوروبا الشرقية، وأعلنت مبدئيا بلغاريا على لسان رئيسها رومين راديف، وكذلك الحكومة الألبانية نيتهما للتقدم بطلب الاستضافة، فيما تخطط أستراليا ودول المحيط الهادي التقدم بطلب في مؤتمر شرم الشيخ للأمم المتحدة لاستضافة COP31 في 2026، يبقى مؤتمر COP30 غير محدد الوجهة حتى الآن وإن كانت قارة أمريكا اللاتينية الأقرب لاستضافته.

cop 27

تعهد الرئيس اليساري العائد لمقعد السلطة من جديد بعد سنوات من الغياب، الذي يتولى منصبه في الأول من يناير، بإعادة ترسيخ دور البرازيل كلاعب مهم في الجهود الدولية لمعالجة تغير المناخ بعد أن تضررت سمعتها من قبل الرئيس اليميني المتطرف جاير بولسونارو.

حفزت رحلة لولا إلى COP27 بعض دعاة حماية البيئة والنشطاء للدفاع عن فكرة استضافة البرازيل لاجتماع الأمم المتحدة المقرر عقده في عام 2025،COP30 ، ويتوقع أن يتم اختيار النائبة الفيدرالية المنتخبة سونيا جواجارا لتولي وزارة مستقبلية للشعوب الأصلية والغابات.

المنتدى البرازيلي للمنظمات غير الحكومية

أرسل المنتدى البرازيلي للمنظمات غير الحكومية والحركات الاجتماعية من أجل البيئة والتنمية، رسالة إلى الرئيس المنتخب يطلب فيها من البرازيل إعادة وضع نفسها بشكل إيجابي في مفاوضات المناخ العالمية، بما في ذلك تنظيم مؤتمر الأطراف في غضون ثلاث سنوات.

وجاء في البيان: “نتوقع (اقتراحنا) أن تشير حكومتك، من الآن فصاعدًا، إلى استعداد البرازيل لاستضافة COP30 في عام 2025 ، كعمل سياسي من الالتزام بمساهمتنا الكبيرة في الجهود العالمية لمعالجة أزمة المناخ”.

غابات الأمازون

تم إرسال البيان إلى لولا ونائب الرئيس المنتخب جيرالدو ألكمين، حيث أضاف “في نطاق نظام تغير المناخ متعدد الأطراف ، يمكن للبرازيل أن تستعيد دورها القيادي، ويجب أن تستعيدها”.

مؤتمر 2019

يذكر أن البرازيل كان ينبغي أن تنظم COP25 في عام 2019، وكان وزير البيئة آنذاك، خوسيه سارني فيلهو، المتحمس الرئيسي للفكرة، وتمكن من إقناع الرئيس ميشيل تامر بإضفاء الطابع الرسمي على ترشيح البلاد، لكن عندما تولى جاير بولسونارو الرئاسة في يناير2019، سحبت الحكومة الاقتراح، وعرضت تشيلي تولي المنظمة، لكن الاحتجاجات في أكتوبر من ذلك العام جعلت الحدث غير مجدٍ، في اللحظة الأخيرة، تمكنت الأمم المتحدة من إقناع إسبانيا بتولي تنظيم COP25.

قطع أشجار في البرازيل

التناوب الجغرافي

ضمن التناوب الجغرافي الذي اعتمدته اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ، بعد COP27، سيعقد مؤتمر المناخ 2023 (COP28) في الإمارات العربية المتحدة. COP29 المقرر عقده في عام 2024، يجب أن ينعقد في أوروبا الشرقية، في بلد لم يتم تحديده بعد.

تابعنا على تطبيق نبض

تعليق واحد

  1. تنبيه: غير معروف

Comments

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: