أهم الموضوعاتأخبار

الأمم المتحدة: COP27 مؤتمر التنفيذ فلنعمل من أجل دفع تنفيذ الالتزامات المُناخية في أفريقيا

أسبوع المُناخ في أفريقيا 2022.. خطوة مهمة على الطريق نحو قمة المناخ في مصر COP27

يُعد أسبوع المناخ في أفريقيا، (29 أغسطس – 2 سبتمبر) المُنعقد في الجابون، بمثابة فرصة مهمة نحو تعزيز العمل المناخي في أفريقيا وزيادة الزخم تمهيدا للدورة السابعة والعشرين لمؤتمر الدول الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ COP27، والمُزمع عقدها في شرم الشيخ نوفمبر القادم.

يتناول الحدث الذي يشارك فيه مجموعة مهمة من أصحاب المصلحة، بما في ذلك على المستوى الوزاري، المخاطر المشتركة ويستعرض فرص العمل بشكل جماعي لمعالجة تغير المناخ.

وقال أوفايس سرمد، نائب الأمين التنفيذي لاتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ تغيUNFCCC: “نحن هنا لرسم مسار المضي قدما،نحن هنا لتوحيد صفوفنا في القضية المشتركة؛ العمل المناخي، نحن هنا لتعزيز الشراكات القائمة وبناء شراكات جديدة. نحن هنا لاتخاذ خطوة ذات معنى على الطريق نحو COP27 في شرم الشيخ في مصر في نوفمبر.”

يشهد أسبوع المناخ في أفريقيا مشاركة على المستوى الحكومي ومن قادة القطاع الخاص ومؤسسات التنمية والشباب والمجتمع المدني، وتتناول النقاشات كيفية دفع تنفيذ أهداف اتفاق باريس على المستوى الإقليمي، كما تسلط الضوء على قصص النجاح المتعلقة بالعمل المناخي في أفريقيا.

وقال تانجاي جاهوما، المستشار الخاص لرئيس الجابون، إن تغير المناخ يُعد التحدي الأعظم أمام العالم، مع آثاره الملموسة بالفعل هنا في أفريقيا وحول العالم. وأضاف: “لقد منحنا اتفاق باريس تفويضا بالعمل.

كما منحتنا اتفاقية جلاسكو للمناخ مجموعة مشتركة من القواعد لتعزيز العمل معا، وأسبوع المناخ في أفريقيا 2022 هو فرصتنا لبناء الزخم قبل مؤتمر COP27 في مصر في نوفمبر القادم، إن مؤتمر COP27 هو مؤتمر التنفيذ ويُعقد في أفريقيا، لذا فلنعمل من أجل دفع تنفيذ (الالتزامات المُناخية) في أفريقيا.”

تستضيف حكومة الجابون أسبوع المُناخ في شمال أفريقيا، وتتولى اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ تنظيم الحدث بالتعاون مع الشركاء الدوليين؛ برنامج الأمم المتحدة للبيئة ومجموعة البنك الدولي، فيما يشمل الشركاء في المنطقة الاتحاد الأفريقي والبنك الأفريقي للتنمية (ADIB) ولجنة الأمم المتحدة الاقتصادية لأفريقيا (UNECA) والأمم المتحدة في الجابون.

وأسبوع المُناخ في أفريقيا 2022، هو جزء من سلسلة الأسابيع الإقليمية للمناخ لعام 2022.

كانت البداية في مارس مع أسبوع المُناخ في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا 2022 والذي عقد في دبي بالإمارات العربية المتحدة، بمشاركة نحو 4000 شخص.

بينما عُقد أسبوع المُناخ في أمريكا اللاتينية والكاريبي، في الفترة من 18-22 يوليو في سانتو دمينيجو بجمهورية الدومينكان.

تابعنا على تطبيق نبض

Comments

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: