أخبارالطاقة

ننشر قرار البيئة بشأن خطابات عدم الممانعة لاستيراد وتداول الفحم الحجري والبترولي للشركات

تقدر المصروفات الإدارية للشحنة الواحدة من الفحم بمئة ألف جنيهًا مصريًا

كتبت أسماء بدر

أصدرت وزارة البيئة قرارًا بشأن شحنات الفحم واستصدار خطابات عدم الممانعة على الشحن أو التفريغ، وذلك خلال شهر سبتمبر الجاري، حيث تهيب وحدة الفحم الحجري أو البترولي التابعة لوزارة البيئة، بالشركات الراغبة في استصدار خطابات عدم الممانعة على استيراد أو تداول أو استخدام الفحم الحجري أو البترولي.

وأوضحت الوزارة أنه تم صدور القرار الوزاري رقم 161 لسنة 2022 بتاريخ 28/8/2022، بشأن الإضافة للجدول الوارد بالمادة الأولى من القرار الوزارى رقم 61 لسنة 2016 والمعدل بالقرار رقم 365 لسنة 2019.

إجراءات استصدار خطابات عدم الممانعة

وبحسب قرار وزارة البيئة وإعلانها الصادر في سبتمبر الجاري، فإن هناك بعض الإجراءات الواجب استيفائها من قبل الشركات للحصول على خطابات عدم الممانعة لاستيراد وتداول واستخدام الفحم البترولي والحجري.

وتقدم الطلبات الخاصة بطلب عدم الممانعة على شحن أو تفريغ وتخزين وتداول شحنات الفحم الحجري أو البترولي إلى جهاز شئون البيئة من خلال مكتب خدمة المستثمرين، وتكون معَدة كالتالي:

1- خطاب موجه ومعتمد بخاتم الشركة باسم الرئيس التنفيذى لجهاز شئون البيئة مرفق به نموذج الطلب الذي أعدته الوزارة، وموافقة الشركة على سداد المصروفات الإدارية والرسوم المقررة.

2- يقوم مسئول مكتب خدمة المستثمرين بالتأكد من استيفاء الأوراق المطلوبة المرفقة طبقًا للنموذج المعد.

3- يتم تحويل الملف إلى وحدة الفحم الحجري، والتي تقوم بالمراجعة الفنية لمستندات شحنة الفحم المقدم الطلب بشأنها والتنسيق مع الإدارات الفنية ذات الصلة، وخصم كمية الفحم من الكوتة الخاصة بالشركة واتخاذ اللازم.

4- يتم تحويل الملف مرفق به أصول المستندات لصندوق حماية البيئة لتحصيل المصروفات الإدارية والرسوم المقررة في هذا الشأن.

5- يقوم صندوق حماية البيئة بتقدير المصروفات الإدارية والرسوم المقررة على الشحنة وفقًا للقرارات الوزارية المحددة لتلك القيم الصادرة في هذا الشأن.

6- تقوم وحدة الفحم الحجري بتحرير خطابات للجهات الإدارية المختصة للإفراج عن الشحنة ومراقبة أعمال التفريغ، على أن تكون معتمدة من الرئيس التنفيذى لجهاز شئون البيئة، ويتم تسليمه للعميل عن طريق مكتب خدمة المستثمر.

ووفقًا للقرار رقم 161 لسنة 2022، يتم تسديد المصروفات الإدارية للشحنة الواحدة بالجنيه المصري، وتُقدر بمئة ألف جنيهًا مصريًا وذلك مقابل تفريغ وإعادة شحن الفحم غير المعبأ من جهة البحر، مع العلم أن خطاب عدم الممانعة يصدر خلال ثلاث أيام عمل تبدأ من تاريخ تحويل الملف لوحدة الفحم.

تابعنا على تطبيق نبض

Comments

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: