أخبارتغير المناخ

احتجاجات في المجر ضد قرار رئيس الوزراء بقطع الأشجار لمعالجة أزمة الطاقة

الحكومة: يمكن إنتاج 3.5 مليون متر مكعب من الحطب سنويًا.. المعارضة: تسرع إزالة الغابات وتضر بالبيئة

احتج آلاف المجريين أمام البرلمان احتجاجا على تخفيف قواعد قطع الأشجار لتلبية الطلب المتزايد على حطب الوقود نتيجة ارتفاع أسعار الغاز والكهرباء.

حكومة رئيس الوزراء فيكتور أوربان ، مستشهدة بآثار الحرب في أوكرانيا المجاورة، خففت اللوائح الخاصة بقطع الأشجار في وقت سابق من هذا الشهر ، وهي خطوة يقول نشطاء وأحزاب معارضة إنها قد تسرع إزالة الغابات وتضر بالبيئة.

تعتمد المجر على روسيا في معظم طاقتها، وضغط أوربان بشدة لتأمين إعفاء من عقوبات الاتحاد الأوروبي على واردات النفط الخام الروسي، مع حظر تصدير الوقو ، بما في ذلك الحطب، من المجر.

نشطاء المناخ يحتجون على قرار رئيس الوزراء المجري
نشطاء المناخ يحتجون على قرار رئيس الوزراء

نواب المعارضة والحزب الليبرالي الأخضر

دعا إلى المسيرة الحزب الليبرالي الأخضر ، الذي يضم خمسة نواب معارضين في البرلمان المؤلف من 199 عضوا.

وقالت المتظاهرة فاني فودور “هذا هو مستقبلنا المشترك، نشعر جميعا أن آثار تغير المناخ على جلودنا وقطع الأشجار سيزيد الأمر سوءا.”

وتقول الحكومة، إن المجر يمكنها إنتاج 3.5 مليون متر مكعب من الحطب سنويًا، وإن هناك حاجة إلى تخفيف القواعد وسط زيادة في الطلب، مدفوعًا جزئيًا بكبح أوربان لسياسته في دعم فواتير الخدمات المنزلية.

نشطاء المناخ يجلسون في صمت خلال احتجاج على قرار رئيس الوزراء المجري
نشطاء المناخ يجلسون في صمت خلال احتجاج على قرار رئيس الوزراء المجري

قال تاجر التجزئة عبر الإنترنت eMAG في وقت سابق من هذا الشهر، إن الطلب على المواقد التي تستخدم الوقود الصلب، بما في ذلك الفحم والحطب، ارتفع إلى ما يقرب من 12 ضعف مستويات يوليو الماضي بعد تشديد دعم فاتورة المرافق.

يحاصر ضباط الشرطة المجرية نشطاء المناخ الذين يغلقون جسر مارغريت خلال احتجاج على قرار رئيس الوزراء المجري
يحاصر ضباط الشرطة المجرية نشطاء المناخ الذين يغلقون جسر مارغريت خلال احتجاج على قرار رئيس الوزراء 

مبررات الحكومة واعتراض جماعات البيئة

وتقول الحكومة، إن قطع الأشجار سيتم تكثيفه فقط في حالة الطوارئ في الإمدادات، ومع ذلك، فإن بعض الجماعات البيئية قد دقت ناقوس الخطر بالفعل.

وقال لازلو جالهيدي، مسؤول في الصندوق العالمي للطبيعة في المجر، في بيان: “إن تخفيف اللوائح في المرسوم الحكومي كبير للغاية، وهو لا يتساوى إلا مع تلك التي تم تنفيذها في القرن العشرين في ظل ظروف أكثر خطورة”، “الغابات المجرية لم تتعافى بالكامل بعد من تلك العواقب”.

نشطاء المناخ يرفعون أيديهم للرمز إلى الأشجار خلال احتجاج على قرار رئيس الوزراء المجري
نشطاء المناخ يرفعون أيديهم للرمز إلى الأشجار خلال احتجاج على قرار رئيس الوزراء المجري

تابعنا على تطبيق نبض

Comments

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: